رتاج توقع عقداً جديداً

وقعت شركة رتاج للفنادق والضيافة عقداً لإدارة فندق جديد أربعة نجوم يقع بمدينة الدوحة بالقرب من منطقة روضة الخيل والذي يضم 84 غرفة فندقية ومطعم وكوفي شوب وقاعة اجتماعات وجيم … حيث يعتبر الفندق إضافة نوعية لسلسلة فنادق شركة رتاج للفنادق والضيافة وحضر توقيع عقد الإدارة الدكتور محمد بن جوهر المحمد نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب بشركة رتاج، والسادة نصف بن محمد البوعينين والسيد محمد بن بخيت المري أعضاء مجلس الإدارة بمجموعة رتاج والسيد احمد الحجاجي الرئيس التنفيذي لشركة رتاج العقارية وكذلك حضور مالك الفندق السيد سعد بن عبدالله الكبيسي مالك شركة روضة الخيل للعقارات وحضور فريق مجوعة رتاج وعدد من الشخصيات المهمة .

وعلى هامش توقيع العقد رحب الدكتور جوهر بالضيوف المتواجدين و أعرب عن مدى سعادته بتوقيع العقد الجديد مؤكدا أن هذه الخطوة هي تجسيد لرؤية رتاج للفنادق بالتوسع على المستوى المحلي والإقليمي والدولي وان سلسلة فنادق رتاج باتت تحظى بإقبال كبير من النزلاء وخاصة من الأسر الخليجية بشكل خاص والأسر العربية بشكل عام منوهاً على أن شركة رتاج للفنادق والضيافة تستمد قيمها وهويتها من تعاليم الإسلام و تحافظ على العادات والتقاليد المحافظة للأسر العربية .

وكشف بن جوهر أن شركة رتاج للفنادق والضيافة تواصل خططها التوسعية محلياً وإقليمياً وعالمياً بمفهوم الضيافة العصرية المحافظة وإنها ستقوم بتوقيع عقودٍ جديدة في المستقبل القريب لإدارة فنادق في عدد من دول المنطقة، مشيراً إلى أن الشركة تمتلك فنادق في آسيا وأفريقيا وأوروبا، مع المحافظة على هويتها المستمدة من تعاليم الإسلام وعلى العادات والتقاليد العربية الاصيلة و أن شركة رتاج للفنادق والضيافة والتي بدأت نشاطها قبل عشر سنوات استطاعت أن تحقق إنجازات كبيرة محلياً وإقليمياً ودولياً .

وأكد الدكتور جوهر أن قطاع الضيافة في قطر ينمو بمعدلات تعد الأفضل على مستوى المنطقة وهو مؤشر لاستمرار نمو الطلب على الخدمات الفندقية خاصة في ظل السياسة التي تتبعها الدولة لتحفيز قطاعات سياحية مهمة مثل السياحة الرياضية والثقافية والمؤتمرات والسياحة التعليمية وغيرها من قطاعات السياحة الفاخرة فالسوق المحلي واعد جدا بدعم من الطفرة التنموية الكبيرة التي تعيشها دولة قطر، حيث يجري تنفيذ عدد من المشروعات العملاقة والتي سيكون لها تأثير واضح على القطاع الفندقي، مشيراً إلى أن النهضة الشاملة التي تنعم بها دولة قطر تحفز نتائج القطاع الفندقي حيث إن التنويع بين سياحة الأعمال والسياحة الترفيهية يعزز النتائج الاقتصادية لقطاع السياحة .

يذكر أن مجموعة رتاج من الشركات القطرية الرائدة في دولة قطر والتي تعمل بمجال الاستثمار العقاري والسياحي وتدير عددا من المجمعات التجارية والسكنية، بالإضافة إلى إدارة الشقق الفندقية والمجمعات السياحية وتتميز شركة رتاج للفنادق و الضيافة بتقديمها للضيافة العربية الأصيلة و تسعى إلى ترسيخ مكانتها كشركة رائدة في مجال الضيافة من خلال توفير مفهوم مبتكر للخدمات الاستثنائية و الراقية لعملائها الكرام و الاستمرار في تزويدهم بمنتجات عالية الجودة لضمان إرضاء جميع الأذواق.

وتضم مجموعة رتاج للفنادق و الضيافة تسعة فنادق خمسة منها بالدوحة: رتاج الريان ٬ رتاج رويال الدوحة، إضافة إلى الشقق الفندقية: رتاج رزيدنس الكورنيش و رتاج إن٬ رتاج إن مارينا رزيدنس٬ فندقين بتركيا: رتاج رويال إسطنبول و رتاج ثرمال آند سبا يلوة و فندق في موروني بجزر القمررتاج موروني وفندق رتاج الريان فى مكة بالسعودية ، قد تم مؤخرا انضمام فندقين لشركة رتاج و المقرر لهما الافتتاح قريبا في كل من الدوحة “رتاج النصر” وجيبوتي” رتاج السلام” و تسعى الشركة إلى المزيد من التوسع في منطقة الخليج العربي وكذلك في جميع أنحاء العالم.

و من ضمن خطط التطوير التي تتبعها شركة رتاج للفنادق و الضيافة، التوسع في كل من كوسوفو و شبه جزيرة البلقان و الهدف من هذا الاختيار هو نشر أصول و مبادئ الضيافة العربية الأصيلة التي تتميز بها شركة رتاج للفنادق و الضيافة حيث تتميز بتاريخ عريق و موقع مميز بين البحر الأبيض المتوسط والسلاسل الجبلية في منطقة جنوب شرق أوروبا.